اخبار فلسطين

‏اعتقال الأسيرين في الناصرة: أبلغ الشرطة عنهما بعد طلبهما الطعام منه

كيف تم القبض على الاسرى ؟

اعتقال الأسيرين يعقوب قادري ومحمود عارضة

ألقت قوات من الشرطة الإسرائيلية، مساء الجمعة، القبض على 2 من أصل 6 أسرى من “سجن جلبوع” في أطراف مدينة الناصرة.

وجاء في بيان للشرطة الإسرائيلية، أنها اعتقلت اثنين من الأسرى الستة في منطقة جبل القفزة بالناصرة.

وحسب المعلومات المتوفرة، فإن الأسيرين اللذين جرى القبض عليهما هما محمود عبد الله عارضة (46 عاما) من مدينة جنين وهو معتقل منذ العام 1996 ومحكوم مدى الحياة ويعقوب محمود قادري (49 عاما) من بير الباشا، وهو معتقل منذ العام 2003 ومحكوم مدى الحياة.

وجاء في التفاصيل، أن الشرطة الإسرائيلية اعتقلت الأسيرين بعد تلقيها بلاغاً من قبل أحد الاشخاص، بحسب وكالات إعلام إسرائيلية. فيما ذكرت القناة (13) الإسرائيلية أن متطوعا بالشرطة هو الذي قام بتبليغ الشرطة بوجود “مشبوهين”.

يأتي ذلك فيما أجرت الشرطة وقوات الأمن الإسرائيلية عمليات تفتيش وبحث عن أسرى هاربين في منطقة العفولة القريبة من الناصرة خلال ساعات ظهر الجمعة، قبل الإعلان عن اعتقال الأسيرين.

وجرى اعتقال الأسيرين يعقوب قادري ومحمود عارضة في اليوم الخامس من عمليات البحث والتفتيش، إذ سبق ذلك عمليات مداهمة من قبل قوات الأمن الإسرائيلية لمختلف البلدات العربية بحثا عن الأسرى.

وخلال الأيام الماضية، داهمت قوات الشرطة الإسرائيلية قرى الناعورة وطمرة الزعبية وإكسال وسولم والمقيبلة في مرج ابن عامر، ومدينة أم الفحم وقرية زلفة المحاذية لها.

ومما يذكر أن الأسيرين يعقوب قادري ومحمود عارضة تمكنا برفقة 4 أسرى آخرين من الفرار من سجن “الجلبوع” شديد التحصين بالقرب من بيسان، وذلك بعد حفر نفق من زنزانتهم استغرق مدة عام، ليمتد بطول 25 مترا نحو خارج أسوار السجن وعلى بعد أمتار من أحد أبراج المراقبة.

والأسرى الأربعة الآخرين هم كل من زكريا زبيدي (46 عاما) من مخيم جنين، أيهم نايف كممجي (35 عاما) من كفر دان، محمد قاسم عارضة (39 عاما) من عرابة جنين، مناضل يعقوب انفيعات (26 عاما) من يعبد.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول