وسائل إعلام الإحتلال الإسرائيلي تهاجم مونديال قطر

تماهى موقف الإعلام الإسرائيلي مع نظيره الغربي في الموقف المعادي لتنظيم فعاليات كأس العالم (مونديال قطر) لأول مرة في دولة عربية وإسلامية.

تماهى موقف الإعلام الإسرائيلي مع نظيره الغربي في الموقف المعادي لتنظيم فعاليات كأس العالم (مونديال قطر) لأول مرة في دولة عربية وإسلامية.

وهاجمت الصحف العبرية استضافة قطر كأس العالم، حيث نشرت رسوما كاريكاتورية ضد قطر، مثل صحيفة “يديعوت أحرنوت”، وصحيفة “إسرائيل اليوم”، وصحيفة “غلوبس” العبرية.

وفي هجوم واضح على دولة قطر، تحدثت صحيفة “غلوبس” عن “الجانب المظلم لاحتفالات كرة القدم في قطر”، فيما دعت قناة 13 الإسرائيلية إلى الإمتناع عن السفر إلى المونديال.

وعلى غرار الإعلام الإسرائيلي، فقد استمر الإعلام الغربي في هجومه حيث تجاهلت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” بث حفل إفتتاح مونديال كأس العالم في قطر 2022.

إقرأ أيضاً: إعلامي مصري ينتقد إفتتاح مونديال قطر بآيات من القرآن

إقرأ أيضاً: قطر vs الإكوادور .. تغطية انطلاق كأس العالم FIFA قطر 2022

وتجاهلت قناة “بي بي سي” بث حفل الافتتاح، ونقلت مباراة من دوري كرة القدم النسائي، وبعد إنتهاء المباراة، وبدلاً من نقل التغطية إلى الحفل الذي لم يكن قد انتهى بعد، قامت القناة البريطانية ببث تقرير ينتقد تعامل قطر مع ملف حقوق الإنسان!!.

وفي المقابل، وجه إعلاميون انتقادات لـ”بي بي سي”، حيث قال الإعلامي البريطاني جيمس ميلفيلي منتقداً تناقض القناة الرسمية ببريطانيا قائلاً: “أفهم لماذا إفتتحت بي بي سي بث كأس العالم بإدانة سجل قطر في مجال حقوق الإنسان. لكني لا أتذكر أنهم فعلوا ذلك عندما استضافت الصين الألعاب الأولمبية”.

في حين قال الإعلامي الشهير بيرس مورغان، إن “ما قامت به (بي بي سي)، فيه عدم إحترام شديد لقطر، وبدلاً من ذلك وضعت المزيد من إشارات الفضيلة حول مدى فظاعتها”.

وأضاف مورغان: “إذا شعروا بالفزع، فعليهم إعادة جيشهم الضخم من الموظفين إلى الوطن، وتجنيبنا هذا النفاق السخيف”.

بدورها، ذكرت صحيفة “ديلي ميل” أن ما قامت به “بي بي سي”، هو ادعاء للفضيلة، ويظهر نفاقاً كبيرًا.

 
المذيع الأمريكي من أصول مصرية، أيمن محيي الدين، علق على الهجمة الغربية ضد استضافة قطر لمونديال كأس العالم 2022.

وتساءل محيي الدين في مقال عبر شبكة “إم إس إن بي سي”: “هل فعلاً يتعلق الأمر بحقوق الإنسان أم إن المعلقين الغربيين لا يحتملون فكرة أن بلداً عربياً في الشرق الأوسط سوف يستضيف كأس العالم؟”.

ويذكر أن قطر، افتتحت بطولة كأس العالم قطر 2022، بحفل مهيب أقيم في ملعب “البيت”، أحد الملاعب الثمانية التي تستضيف مباريات البطولة، التي تقام لأول مرة على أرض عربية.

وشهد حفل إفتتاح كأس العالم قطر 2022 العديد من اللقطات اللافتة، وذلك بحضور العديد من الشخصيات المرموقة، بينها قادة عدد من الدول العربية.

ولأول مرة، افتتحت بطولة كأس العالم قطر 2022 على ملعب “البيت” قرب العاصمة الدوحة، وسط أجواء حماسية عظيمة واحتفالية رائعة.

وفي سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ بطولة كأس العالم، حيث بدأت اللجنة المنظمة للبطولة العالمية، التي تقام لأول مرة على أرض عربية، حفل الافتتاح بآيات من القرآن الكريم.

وقام الشاب غانم المفتاح، المصاب بمتلازمة “التراجع الذيلي”، بتلاوة آيات من سورة الحجرات: { يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ }.

وشهدت قطر هجمات عدة منذ الإعلان عن إستضافتها لفعاليات كأس العالم، منها رسوم كاريكاتورية واتهامات بسوء معاملة عمال إنشاء ملاعب كأس العالم.

 
وكالات

فريق التحرير
فريق التحرير
المقالات: 2336