وزارة العمل بغزة توضح الأسباب وراء رفضها لتصاريح المشغل الاسرائيلي

11 سبتمبر 2022

أوضحت وزارة العمل بغزة مساء اليوم السبت 10/09/2022، الأسباب وراء رفضها لتصاريح المشغل، مؤكدة أن رفضها يأتي في إطار الحفاظ على المواطن بالدرجة الأولى.

وقالت وزارة العمل إن أحد أهم الأسباب هي الابتزاز المالي الذي يتعرض له المواطنون عبر الوسطاء بمبالغ طائلة تصل في بعض الأحيان إلى 5000 شيكل، في سبيل الحصول على تصاريح للعمل في الداخل المحتل.

ولفتت وزارة العمل إن هناك ابتزاز أمني يتعرض له بعض المواطنين، من أجل تحقيق مصالحهم وحصولهم على التصريح.

وأشارت العمل، إلى أن من الأسباب الأخرى لرفضها تصاريح المشغل هي الحفاظ على أحقية المسجلين الآخرين بالحصول على تصاريح للعمل بالداخل.

كما نوهت إلى أن هذا الرفض يأتي كدليل واضح أنه لا يوجد تلاعب من قبلهم، وخضوع جميع العمال المسجلين للمعايير المتبعة في الحصول على تصريح..

وذكرت وزارة العمل بغزة أنها لن تسمح باستغلال المواطنين من قبل سماسرة “المشغل”، وأن الوزارة بالتوافق مع الشؤون المدنية هي الطريقة الأسلم للحصول على تصاريح العمل.

مؤكدةً تفهمها حاجة المواطنين الماسة للعمل في الداخل المحتل، إلا أنها تمنع في ذات الوقت خروج البعض عن طريق تصريح “المشغل” حفاظاً عليهم.
الجدير ذكره، أنه لم يحصل سوى 248 عاملاً على تصريح المشغل، من أصل 14 ألف تصريح مجمل كوتة عمال قطاع غزة.

وزارة العمل