اخبار فلسطين
أخر الأخبار

هل يعود ايهود براك على رأس حزب “العمل” الى الساحة السياسية؟

عودة ايهود براك للمشهد السياسي

هل يعود ايهود براك على رأس حزب “العمل” الى الساحة السياسية؟

‏‎أطلق رئيس الوزراء الاسرائيلي الاسبق، ‎ايهود براك، تصريحات يفهم منها انه ينوي العودة الى المشهد السياسي في محاولة لانقاذ حزبه الذي لا يحظى بفرصة التمثيل في الكنيست حسب استطلاعات الرأي


وكانت قد اظهرت الاستطلاعات الاخيرة اختفاء حزب العمل  الاسرائيلي عن الخارطة السياسية في الفترة المقبلة، ايهود براك يظهر مجددا فهل يعني ذلك نيته العودة للمشهد السياسي

نقلت صحيفة “الشرق الأوسط” الصادرة في لندن عن مصادر مقربة من (رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق، إيهود براك)، انه قد ينوي خوض الانتخابات المقبلة في 23 مارس/ آذار المقبل، على رأس قائمة حزب “العمل”.


وذكرت هذه المصادر إن قرار ايهود براك جاء على ضوء نتائج استطلاعات الرأي الأخيرة التي أظهرت ارتفاعاً جديداً في قوة الليكود برئاسة بنيامين نتنياهو، ونجاح حملته السياسية لدى الناخبين العرب، وبحصوله على مقعدين إضافيين، واختفاء قسم كبير من أحزاب اليسار والوسط وسقوطها تماماً 
وجاءت استطلاعات داخلية أجراها (براك) نفسه، بينت أن هذا حزب “العمل” سيتمكن من الفوز بـ 6 او 7 مقاعد في الكنيست لو تولى هو رئاسته. 


وأضافت نفس المصادر أن رئيس الوزراء الاسبق، الذي يقود منذ سنتين حملة لإسقاط نتنياهو “الذي يهدد مصالح إسرائيل الاستراتيجية”، حسب تعبيره، يرى أن حزب “العمل” بالذات يجب أن يستمر ويبقى في المشهد السياسي. ويضيف: “هذا الحزب هو الذي أسس الصهيونية. وهو الذي بنى دولة إسرائيل. وسقوطه سيعني أننا صرنا ضالين وناكرين للجميل ولا يجوز لنا ذلك”.

المصدر: i24newsفريق التحرير

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول