قطاع غزة

37 ألف و150 طالب وطالبة في قطاع غزة يتقدمون لتقديم اختبارات الثانوية العامة

شرعت الشرطة الفلسطينية، صباح اليوم الخميس، في تأمين سير اختبارات الثانوية العامة “التوجيهي” التي بدأت في جميع محافظات قطاع غزة وتنتهي بتاريخ 12 يوليو القادم.

ومنذ ساعات الصباح الأولى، نشرت الشرطة عناصرها والأطقم المختصة؛ لتأمين 218 لجنة مخصصة لعقد الامتحانات، وتأمين نقل أوراق الاختـبار في جميع محافظات غزة.

وبهذا الشأن، أعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية إياد البزم أن الشرطة بدأت صباح اليوم تأمين اختبارات الثانوية العامة، وفق خطة معدة مسبقا كما كل عام لتوفير الأجواء الملائمة للطلبة طوال فترة تقديم الامتحانات.

وقال البزم في تصريح لموقع وزارة الداخلية: “منذ صباح اليوم بدأت الشرطة بتوفير كافة الأجواء الملائمة للجان الامتحانات ومـراكز التصحيح والكونترول في محافظات قطاع غزة كافة.

كما أكد البزم أن الداخلية “تُولي اختبارات الثانوية العامة أهمية لما لها مـن اهتمام لدى أبناء شعبنا؛ حتى نخرج بمظهر حضاري بعملية منظمة لتقديم الاختبارات يفخر بها شعـبنا”.

ومن جانبه قال مدير العمليات والاتصالات بالشرطة العميد علي النادي في تصريحات سابقة أن الشرطة تعمل بكافة إمكانياتها لتأمين سير امتحانات الثانوية العامة لهذا العام وفق خطة مـرنة تتضمن التنسيق الكامل وتـوزيع المهام والأدوار على إدارات ومحافظات الشرطة في محافظات القطاع.

وأوضح أن هناك تواصل وتنسيق بين الشرطة ووزارة التعليم وسيتم تعزيز هذا التواصل أثناء الامتحانات، حيث جرى عقد عدة اجتماعات بين الجانبين لتنسيق وترتيب خطة تأمين اللجان والمدراس.

ولفت النادي إلى أن الإدارات المتخصصة في جهاز الشرطة تعمل على تأمين امتحانات الثانوية العامة، مع أخذ جميع إجراءات الوقاية والسلامة للحفاظ على الطلاب والعاملين.

يشار إلى أن 37 ألف و150 طالب وطالبة في قطاع غزة يتقدمون لتقديم اختبارات الثانوية العامة في هذا العام، موزعين على 218 لجنة.

وزارة الداخلية

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول