مقتل الطالبة الأردنية “ايمان ارشيد” في جامعتها في شفا بدران شمال الأردن

حتى أوردت الأنباء أنّ الطالبة الأردنية ايمان ارشيد ، لقيت حتفها، ظهر اليوم، بعد إطلاق النار عليها، أثناء تواجدها في مقر جامعة العلوم التطبيقية، في شفا بدران، شمال الأردن.

الخميس، ٢٣ يونيو

لم يكد العالم العربي يلتقط إنفاسه، بعد فاجعة فتاة المنصورة، نيرة أشرف، التي قُتلت بدم بارد، أمام حرم جامعة المنصورة، يوم الإثنين الماضي، حتى أوردت الأنباء أنّ الطالبة الأردنية (ايمان ارشيد)، لقيت حتفها، ظهر اليوم، بعد إطلاق النار عليها، أثناء تواجدها في مقر جامعة العلوم التطبيقية، في شفا بدران، شمال الأردن.

ووفق ما ذكرت المصادر الأمنية الأردنية، فقد قام شاب بإطلاق 6 أعيرة نارية اخترقت جسد الطالبة “ايمان مؤيد رشيد”، وواحدة منهن أصابت رأسها إصابة مباشرة. وقد وصلت الفتاة إلى المستشفى بحالة حرجة، لتفارق الحياة لاحقاً. فيما لا تزال الأجهزة الأمنية الأردنية تبحث عن الجاني، الذي لاذ بالفرار، بعد جريمة إطلاق النار.

وأفادت الأنباء أن القاتل ترصّد للفتاة (ايمان ارشيد)، وهي طالبة في عامها الثاني، في كلية التمريض، أثناء خروجها من الامتحان، وأطلق عليها النار، ثم بدأ بإطلاق النار في الهواء بكثافة؛ حتى يستطيع الهرب. 

وكانت مديرية الأمن العام الأردنية، قد أصدرت بياناً قالت فيه: “أقدم أحد الأشخاص قبل قليل على إطلاق عيارات نارية باتجاه إحدى الفتيات داخل جامعة خاصة شمال العاصمة، إذ نتج عن ذلك إصابتها وأُسعفت إلى المستشفى بحالة سيئة ولاذ الفاعل بالفرار وبوشرت التحقيقات لتحديد هويته وإلقاء القبض عليه”.

ولاحقاً أعلنت مديرية الأمن وفاتها، وحتى اللحظة لم تُعرف دوافع القاتل، وفي انتظار إلقاء القبض عليه، وإجراء التحقيقات التي ستكشف ملابسات الحادثة. 

ايمان ارشيد
بيان نعي من جامعة العلوم التطبيقية

من جهتها ‏نعت جامعة العلوم التطبيقية ببيان رسمي مقتل الطالبة الأردنية ‎الطالبة بكلية التمريض ‎ايمان ارشيد، التي قتلت رميا بالرصاص داخل الجامعة على يد شاب لاذ بالفرار بعد الحادث، وتعهدت بملاحقة قضائية لكل من تسبب بالحادث حتى ينال القصاص.

وكالات

فريق التحرير
فريق التحرير
المقالات: 2387