محلل إسرائيلي: عباس فاقد للشرعية شعبياً و”إسرائيل” تخشى انهيار السلطة الفلسطينية

محلل إسرائيلي: عباس فاقد للشرعية شعبياً و"إسرائيل" تخشى انهيار السلطة الفلسطينية

قال المحلل السياسي في موقع “والا” العبري، “باراك رافيد”، إن اللقاء بين وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس والرئيس الفلسطيني محمود عباس “أصعب سياسياً” على الأخير، بسبب الانتقادات الفلسطينية الواسعة له.

واعتبر رافيد أن وزير جيش الاحتلال “تلقى دعماً كبيراً من شرائح واسعة في المجتمع الإسرائيلي بعد اللقاء”.

ويعتقد رافيد أن “الرئيس عباس يرغب بإظهار أن طريقه هو الذي يجلب الانجازات للشعب الفلسطيني وليس طريق حماس، ويرغب بأن تظهر هذه الخطوات وكأنها بداية لعملية سياسية”.

كما يرى رافيد أن “أحد أهم القضايا التي تقلق إسرائيل هي الوضع الاقتصادي الصعب الذي وصلت له السلطة الفلسطينية والخوف من انهيارها”، وقد ناقش الاجتماع قضية التسهيلات الاقتصادية والتنسيق الأمني.

وتابع المحلل السياسي: وصلتنا إشارات قبل أسبوع حول اللقاء وبعد سؤالنا لمكتب غانتس نفى عقد اجتماع في رام الله واتضح فيما بعد أنه سيجري في منزل وزير الجيش قرب “تل أبيب”.

فريق التحرير
فريق التحرير
المقالات: 2387