ما الذي يحل بـ آمبر هيرد إذا عجزت عن دفع التعويض لجوني ديب؟

أحدث إنتصار قرصان الكاريبي "جوني ديب" 58 عاماً بقضية التي رفعها ضد طليقه "آمبر هيرد" 37 عاماً ضجة عالمية على مواقع التواصل الإجتماعي.

منوعات – غزة الحدث الإخبارية

أحدث إنتصار قرصان الكاريبي “جوني ديب” 58 عاماً بقضية التي رفعها ضد طليقه “آمبر هيرد” 37 عاماً ضجة عالمية على مواقع التواصل الإجتماعي.

وتابع مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعي القضية التي شغلت الرأي العام دولياً بشغف كبير الا أن انتصار الممثل جوني ديب خلف وراءه تساؤلات عده حول مصير طليقته “آمبر هيرد” قضائياً.

وإثيرت التساؤلات في الساعات الأخيرة حول إمكانية توفر المبلغ المطلوب لدى “آمبر هيرد” وإذا تخلفت عن دفع التعويضات لصالح طليقها جوني ديب.

الجدير بالذكر أن هيئة المحلفين منحت ديب 10 ملايين كتعويضات، إضافة إلى 5 ملايين كتعويض عقابي، تم خفضها إلى 350 ألفاً، وأقرت بأن يدفع لهيرد مليونين عن دعوى أقامتها ضد دعواه.

وفي الوقت الذي أكدت فيه محامية من الفريق القانوني للممثلة الأميركية Amber Heard أمس، إن موكلتها لا تملك ما أدانتها به هيئة المحلفين الأربعاء، ومقداره الصافي 8 ملايين و350 ألف دولار تعويضات عن تشهيرها بطليقها الممثل Johnny Depp، خسرت هيرد أيضا عدداً من الاتفاقيات الإعلامية بعد أن قاضاها ديب لتشهيرها به، إضافة إلى أنها لم تدفع 7 ملايين قبضتها من جوني ديب كتسوية قبل طلاقهما في 2016 رسميا، ووعدت بأن تتبرع بها لمستشفى أطفال بلوس أنجلوس ولجهات حقوقية تدافع عن الحريات المدنية، لكنها بدلاً من ذلك أنفقتها على رفاهياتها

وأشار بعض الخبراء لصحيفة New York Post الأميركية أمس، من أن بإمكان جوني ديب مصادرة أجرها في فيلمين قادمين لها، أو الاستيلاء على منزلها بكاليفورنيا.

وعلى بعض أتعاب فريقها القانوني السابق والحالي، لذلك فالممثلة تعيش حاليا في مأزق مكتظ بالدوّامات.

العربية نت

فريق التحرير
فريق التحرير
المقالات: 2342