عائلة الراحل ياسر عرفات “الرسوم المسيئة تطاول فج على صورة الزعيم”

الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات

غزة الحدث الإخبارية الأثنين/ 24/ يناير/ 2022

أصدرت أسرة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، (ابو عمار) مساء اليوم الاثنين، بياناً بشأن ما شهده المعرض الذي نظمه متحف ياسر عرفات، وما احتوى من صور كاريكاتورية أثارت غضب الشارع الفلسطيني.

ووفق بيان عائلة الراحل ياسر عرفات فقد حيت سها زوجة الراحل عرفات، وأبنته زهوه “الأوفياء لإرث ياسر لكل الفتحاويين والوطنيين الذين وقفوا بوجه محاولات تشويه إرث وتاريخ ياسر عرفات”.

وتابع البيان: “إذ نؤكد على ضرورة صون وحماية الرموز الوطنية الفلسطينية وعلى رأسهم الراحل جسداً الخالد في وجداننا أبو عمار إننا في أسرة ا.لش.هيد أبو عمار إذ ننظر بكثير من الاستغراب والريبة لهذا التطاول الفج على صورة الزعيم”.

وطالب بيان عائلة الرئيس الراحل ياسر عرفات الرئيس محمود عباس بالتدخل لحماية إرث رفيق دربه وصديقه ياسر عرفات، وبإعادة النظر في تركيبة مؤسسة ياسر عرفات بشكلها الحالي حيث أن مجلس الإدارة الحالي “من أول غزاوته كسر عصاته”.

كما وصفت عائلة عرفات ماحدث بالمعرض بالعبث والذي تم للأسف بحضورٍ ومشاركةٍ رسمية من مؤسسات الدولة ورئيس الحكومة د محمد اشتية الذي نستغرب حضوره ومشاركته”.

وطالب نشطاء فتحاويون بإزالة الرسوم المسيئة للرئيس الراحل ياسر عرفات في المعرض الذي تنظمه مؤسسة ياسر عرفات وافتتحه رئيس الوزراء محمد اشتية أمس الأحد.

واكد المتحف في بيان توضيحي، أن هذه الرسومات خضعت إلى نقاش وفحص، وبالتالي سمح بنشرها، كما أنه لم يتم نشر الرسومات التي فيها جدل ديني او عرقي.

وقال المتحف: “إن الرسومات المعروضة وإذ كان بعضها جدلياً نوعاً ما، تُمثل وجهة نظر راسميها  في كيفية دعمهم للقضية الفلسطينية، ومُناصرة الرئيس الراحل ياسر عرفات”. 

وأوضح: “كما أنه تم رسم شخصية ياسر عرفات من منظورهم الفني والثقافي والاجتماعي الخاص بهم.

المصدر” دنيا الوطن”

Comments are closed.