صورة وخبر

زاد الطين بله.. المتهم بالتحرش بـ”طفلة المعادي” خلال التحقيق: “كنت بمزح”!

زاد الطين بله.. المتهم بالتحرش بـ”طفلة المعادي” خلال التحقيق: “كنت بمزح”!

بعدما أثارت حادثة التحرش بـ “طفلة المعادي” المصرية، منذ أيام، الرأي العام المصري، وأشعلت مواقع التواصل الاجتماعي، جاء رد المتحرش خلال التحقيق ليزيد الطين بله، ويرفع من وتيرة الغضب المثارة ضده، بعدما أكد أنه “كان يمزح” مع الطفلة ولم يكن في نيته التحرش بها، في عذر أٌقبـح من ذنب، وفق ما عبر المغردون.

وبحسب الصحيفة المصرية “أخبار اليوم”، فإن المتحرش بالطفلة أكد معرفته جيدا بالطفلة وانه ويشتري منها المناديل بشكل يومي، عندما يمر من ميدان الحرية في المعادي.

المتحرش يعمل محاسباً في شركة عقارات، يبلغ من العمر 37 عاماً، ومنفصل عن زوجته منذ 6 أشهر، عائلته مكونه من طفلان يعيشان مع والدتهما.

أما والدة طفلة المعادي، فأكدت أن ابنتها عادت إليها يوم الحادثة منهارة من البكاء، مشددة على أنها منعت ابنتها من الخروج من المنزل بعد الحادثة، خوفا عليها.

وأشارت الأم المفجوعة بالخبر إلى أن المتهم عرض على ابنتها بشراء بعض المناديل إذا قامت بالدخول معه داخل العقار، ثم حاول التحرش بها.

احتفاء واسع على مواقع التواصل بالسيدة التي انقذت طفلة المعادي

في ذات السياق اكد موقع “المـصري اليوم” أن المكان الذي خرجت منه السيدتان لنجدة الطفلة هو عبارة معمل تحاليل في الطابق الأرضي من عقار بميدان الحرية في المعادي وليس شقة سكنية.

وقالت السيدة : “ارتبك المتحرش بشكل كبير وتغيرت ملامحه عندما شاهدني، خاصـةً أنني واجهته بفعلته، فتركني لأنه لم يستطع مواجهـتي، وكاميـرات المراقبة رصـدته”.

وبحسب ما ذكرت وكالة “روسيا اليوم”، فإن الأجهزة الأمنية المصرية تمكنت من القاء القبض على “المتحـرش”، موضحة أن المتهم يُدعى “م. ج”.

المصدر: المصري اليوم + روسيا اليوم + اخبار اليوم + وكالات اخرى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول