قطاع غزة

رداً على إصابة جندي إسرائيلي.. السلطات المصرية تقرر إغلاق معبر رفح البري

أعلن الناطق باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني في قطاع غزة، مساء اليوم، الأحد، أن السلطات المصرية قررت إغلاق معبر رفح البري، اعتباراً من يوم غد، الإثنين، وحتى إشعار آخر.

وأفاد الناطق باسم داخلية غزة، “إياد البزم”، في بيان، بأنه “أُبلغنا من السلطات المصرية بإغلاق معبر رفح البري غدا الإثنين في كلآ الاتجاهين”.

بدورها، ذكرت قناة “العربية” مساء اليوم الأحد، أن السلطات المصرية، قررت إغلاق معبر رفح البري جنوبي قطاع غزة، في ظل استياء القاهرة مما وصفته بـ”تصرفات حركة ح.م.ا.س”.

وفي وقت سابق اليوم، أشارت هيئة البث العبرية (“كان 11”) إلى “غضب الوسيط المصري من حركة ح.م.ا.س”، معتبرة أن “السلطات المصرية تشعر بالحرج”، في ظل الاحتجاجات التي نظمها شبان فلسطينيون قرب السياج الفاصل، شرقي قطاع غزة، بالتزامن مع الذكرى الـ52 لإحراق المسجد الأقصى.

وبحسب (“كان ١١”)، فإن الوسيط المصري كان قد قدم ضمانات للاحتلال بعدم اعتزام فصائل المقا.و.مة التصعيد في قطاع غزة، وأن تمر الاحتجاجات المحاذية للسياج الأمني الفاصل، مساء السبت، بهدوء.

وأوضح مراسل القناة الإسرائيلية للشؤون الفلسطينية، غال بيرغر، إن “العقوبة الأولى التي ستفرضها مصر على غزة” في أعقاب مواجهات السبت، تتمثل بـ”الإعلان عن إغلاق معبر رفح حتى إشعار آخر“.

وأشار “مصر غاضبة من حركة ح.م.ا.س بعد أن فشلت في إحلال الهدوء على الحدود، السبت، ولذلك اتخذت قرارًا رسميًا وأبلغت به ح.م.ا.س وإسرائيل والسلطة الفلسطينية بإغلاق معبر رفح حتى إشعار آخر”.

ويعد هذا الإغلاق للمعبر الوحيد لغزة إلى العالم الخارجي، الأول من نوعه منذ أشهر في غير العطل الرسمية.

ولم يذكر المتحدث بإسم وزارةالداخلية والأمن الوطني، في بيانه، التي جاء بشكل مقتضب، أي تفاصيل أخرى بشأن أسباب الخطوة المصرية، وما إذا كان الإغلاق ليوم واحد أم أكثر.

فيما لم يصدر عن القاهرة أي إعلان رسمي بهذا الخصوص.

المصدر: عرب ٤٨ + وزارة الداخلية

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول