اخبار العالم

73 نائبا ديمقراطياً لبايدن: تَراجع عن سياسات ترامب المؤيدة لإسرائيل

بعث 73 نائباً في الكونغرس الأمريكي ينتمون إلى الحزب الديمقراطي، رسالة إلى الرئيس جو بايدن يطالبونه فيها بالتراجع عن سياسات دونالد ترامب المؤيدة لإسرائيل.

وبحسب الرسالة التي نشرت على موقع “تايمز أوف إسرائيل”، فإن الموقعين عليها من بينهم بعض المناصب القيـادية داخل البرلمان الأمريكي.

وحثت الرسالة الرئيس جو بايدن على اتخاذ عدد من التحركات لعكس ما يسمونه “تخلي إدارة ترامب عن سياسة الولايات المتحدة طـويلة الأمد والحزبية” بشأن العلاقات الإسرائيلية الفلسطينية.

كما طالب النواب الموقعون الرئيس الأمريكي بأن يعتبر المستوطنات الإسرائيلية غير شرعية والضفة الغربية محتلة، وهما أمران تعهدت إدارة دونالد ترامب بعدم فعلهما مطلقا.

وجاء أيضاً في الرسالة: “أوضح أن الولايات المتحدة تعتبر المستوطنات غير متوافقة مع القانون الدولي من خلال إعادة إصدار توجيهات وزارة الخارجية والجمارك الأمريكية ذات الصلة بهذا المعنى”.

وفي كلمات مهمة أكدت الرسالة ضرورة أن يستمر الرئيس الأمريكي بايدن في انتقاد وإدانة أي “أعمال تنتهك حقوق أي من الطرفين أو تقوض آفاق السلام”.

كما دعت الرسالة الرئيس الأمريكي إلى التخلي عن خطة ترامب للسلام، المعروفة بـ”صفقة القرن”، مشددة على ضرورة الضغط على إسرائيل لوقف الإخلاء المخطط للعائلات الفلسطينية من القدس الشرقية.

ومن بين الموقعين على الرسالة سبعة رؤساء لجان، منهم النائبة روزا ديلورو من ولاية كونيتيكت، التي تقـود لجنة المخصصات القوية وجون يارموث من كنتاكي، الذي يرأس لجنة الميزانية، بالإضـافة إلى مساعدة رئيس مجلس النواب، النائبة كاثرين كلارك من ولايـة ماساتشوستس.

وقد وقع الرسالة أيضا سبعة من اليهـود الديمقراطيين، بمن فيهم النائب يان شاكوسكي من إلينوي، والآخرون هم آلان لوينثال من كاليـفورنيا، وآندي ليفين من ميشيغان، وسارا جاكوبس من كاليفورنيا، ويارموث، وستيف كوهين من تينيسـي، وجيمي راسكين من ماريلاند.

سبوتنيك

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول