تحذيرات فلسطينية للإحتلال من مغبة إقتحام الأقصى الخميس المقبل ..وبن غفير يرد

فلسطين- الأربعاء/4/مايو/2022

حذر المتحدث باسم حـ ـركة حمـ ـاس عن مدينة القدس محمد حمادة، الاحتلال من مغبة ما سيُقدم عليه في ظل دعوات اسرائيلية لـ إقتحام الأقصى الخميس المقبل، بعد سماح الشرطة لهم.

وقال حمادة في تصريحات لإذاعة “صوت الأقصى”،: “نحذر الاحتلال من مغبة ما سيُقدم عليه وإنه وحده من سيتحمل مسؤولية رد شعبنا الثائر على هذا العدوان السافر “.

ودعا المتحدث بإسم حمـ ـاس أبناء الشعب الفلسطيني للزحف نحو الأقصى قائلاٍ” في ظل دعوات قطعان المستوطنين السائبه لـ إقتحام الأقصى في ذكرى نكبة فلسطين ونيّة ما يُسمى حكومة الاحتـ ـلال السماح لهم بذلك فإننا ندعو أهلنا في القدس والداخل وكل من يستطيع الوصول إلى المسجد الأقصى أن يتواجد ويرابط في المسجد كي نمنع قطعان المستوطنين من تحقيق مأربهم الخبـ ـيث فالنفير النفير وتكثير السواد وليس سوى أن نتواجد في الساحات حتى نصد عدوانهم”.

وفي سياق متصل نقل موقع القناة “7” الإسرائيلية عن عضو الكنيست المتـ ـطرف إيتمار بن غفير رده على تهـ ـديدات المتحدث باسم حـ ـماس بمنع إقتحام الأقصى قائلا” يجب على الحكومة الإسرائيلية أن تفهم أنه إذا تجرأت على الخطوة الخطيرة بالتراجع والاستسلام لتهديدات حماس، فإن عشاق “جبل الهيكل” لن يظلوا صامتين ولن يقبلوا الاستسلام”.

مشروع التشجير الأمني عند نقاط مختلفة من الحدود مع قطاع غزة

وفي سياق متصل أكمل المجلس الإقليمي إشكول مشروع التشجير الأمني عند نقاط مختلفة من الحدود مع قطاع غزة .
 
وقالت صحيفة يديعوت العبرية إنه بعد عام على عملية حارس فإن خطر الصواريخ المضادة للدبابات من قطاع غزة لا يزال يشغل المنظومة الأمنية.
 
وأضافت “في هذا الصباح في المجلس الإقليمي إشكول استمروا في مشروع التشجير الأمني وزرعوا المزيد من الأشجار لحجب المناطق المكشوفة في نقاط مختلفة عند الحدود”.

المصدر: وكالات