النخالة: نحن ذاهبون للقتال ولاخطوط حمراء لهذه المعركة

قال الأمين العام لحركة الجها د الإ سلامي في فلسطين، زياد النخالة، إن "الآن اللحظة حرجة وحاسمة والثبات في الميدان هو الأولوية القصوى لقوى المقاومة".

قال الأمين العام لحركة الجها د الإ سلامي في فلسطين، زياد النخالة، إن “الآن اللحظة حرجة وحاسمة والثبات في الميدان هو الأولوية القصوى لقوى المقاومة”.

وأضاف في تصريح عبر قناة (الميادين)، أن “العدو من بدأ المعركة ومن يبدأ المعركة لا يعرف كيف ينهيها وعليه ان يتوقع ردنا القوي والحاسم على هذا العدوان والأيام بيننا”، مشيراً إلى أنه “سيترتب على الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية مسؤوليات أكثر من أي وقت مضى”.

وتابع النخالة: في ظل الوساطة المصرية يخرج العدو بهذا العدوان وهو يتجاهل الوساطة المصرية وعلى القاهرة الاجابة على هذا التساؤل.

وأضاف: “أخاطب كل المقاتلين من كافة القى الفلسطينية وعلى رأسهم فتح أن يقوموا بواجباتهم في مواجهة هذا العدوان سواء موجودون في غزة أو الضفة الغربية”.

وشدد النخالة على أن “المطلوب من حلفائنا التأييد والمساندة والتضامن لكن المطالب بالقتال هو الشعب الفلسطيني”.

وكالات

فريق التحرير
فريق التحرير
المقالات: 2387