اخبار فلسطين

الفصائل تعقب على استشهاد ٤ مقاومين خلال الاشتباكات المسلحة في جنين فجر اليوم

أصدرت حركة المقاومة الإسلامية حماس تصريح صحفي صادر عن ، تعقيبًا على استشهاد ٤ مقاومين خلال الاشتباكات المسلحة البطولية في جنين القسام:

(نص التصريح الصحفي)

زَفّت حركة المقاومة الإسلامية حماس شهداء فلسطين الأبطال:

الشهيد/ رائد زياد أبو سيف ” مدينة جنين”

الشهيد/ أمجد إياد حسينية ” مخيم جنين”

الشهيد/ نور الدين عبد الإله جرار “مدينة جنين”

الشهيد/ صالح أحمد عمار ” مخيم جنين”

والذين ارتقوا خلال الاشتباكات المسلحة البطولية مع قوات الاحتلال في مدينة جنين القسام فجر اليوم.

كما توجهت بالتحية لجنين، مخيمًا ومدينة، التي قدمت 10 شهداء خلال الاشتباكات المسلحة البطولية منذ بداية العام، فمقاوموها الأبطال يواصلون التصدي للاحتلال واقتحامه بالرصاص، الذي سيظل عنوان شعبنا حتى كنس الاحتلال ومستوطنيه من أراضينا المحتلة كافة.

وتقدمت الحركة بالتعزية من عائلات الشهداء وأهلنا في مدينة جنين القسام ومخيمها، التي ستظل قلعة شامخة للمقاومة، تخوض المعارك ضد المحتل، ويتقدم أبناؤها الأبطال صفوف المقاومة ليكونوا مشاعل على طريق التحرير والانتصار بإذن الله.

وأكدت أن المقاومة هي اللغة التي يفهمها هذا المحتل، وندعو إلى توسيع نقاط الاشتباك معه في كل نقاط التماس بالضفة المحتلة، لتكون ردًا على تصاعد جرائمه بحق أرضنا ومقدساتنا.

وقالت “حماس” في تصريحها الصحفي إن دماء الشهداء لن تذهب هدرًا، وإنما تضيء الطريق للثائرين في القدس وجنين ونابلس وكل فلسطين، وتعلن ثورة لا تهدأ على المحتل حتى تحرير آخر شبر من بلادنا.

وكان قد استشهد 4 فلسطينيين، فجر اليوم الإثنين 16 أغسطس 2021، برصاص الاحتلال في محافظة جنين بالضفة المحتلة.

وذكرت مصادر طبية في جنين أن ثلاثة من الشهداء ارتقوا على الفور نتيجة استهدافهم من قبل قوات الاحتلال، فيما ارتقى الشهيد الرابع متأثرا بجراحه.

محلل اسرائيلي عسكري: عمليات اعتقال الفلسطينيين في مدينة جنين أصبحت معقدة

في ذات السياق قال “يوسي يهوشوع” المحلل العسكري في صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، اليوم الإثنين 16 أغسطس 2021، إن عمليات اعتقال الفلسطينيين في مدينة جنين أصبحت معقدة.

وذكر المحلل العسكري للصحيفة العبرية تعليقاً على عكلية إطلاق النار الليلة الماضية في مدينة جنين، “لم يعد هناك اعتقال، تعقّدت الأمور لأن كل اعتقال هناك ينتهي دائمًا بتبادل إطلاق النار”.

‏وأشار المحلل العسكري أن جنين تختلف عن مدن الضفة الغربية، فالأجهزة والقبضة الأمنية للسلطة الفلسطينية هناك ضعيفة، وحماس في جنين قوية وفي كل مرة يطلقون علينا النار.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول