الفصائل الفلسطينية في غزة: الدعوات الإسرائيلية لإقتحام المسجد الأقصى تسعر نار الحرب

غزة-فلسطين الأربعاء/4/مايو/2022

أكدت الفصائل الفلسطينية بقطاع غزة، اليوم الأربعاء، أن الدعوات الإسرائيلية لإقتحام المسجد الأقصى تُسَعّر نار الحرب على شعبنا ومقدساتنا.

وحملت المقاومة الفلسطينية في غزة من خلال بيان صحفي، الاحتـ ــلال كامل المسؤولية عن تداعيات هذه الدعوات، مشددةً في الوقت ذاته على أنها تتراجع عن الدفاع عن أرضنا ومقدساتنا مهما بلغت التضحيات”. بحسب نص البيان

وحذرت الفصائل الاحتلال وقيادته المأزومة من الاعتـ ـداء على المسجد الأقصى والسماح لجماعات الارهاب اليمينية المتـ ـطرفة من اقتحام المسجد الأقصى وتدنيسه بخرافاتهم وطقوسهم الكاذبة.

ووصفت الفصائل الفلسطينية الدعوات لإقتحام المسجد الأقصى بـ “العدوان الاجرامي”؛ على شعبنا ومقدساتنا يستوجب على الجميع التأهب لمعركة مفتوحة تزلزل أركان الكيان وتثبت حقنا الكامل في أرضنا وقدسنا”.

من جهته قال الشيخ عكرمة صبري: “الاحـ ـتلال يسعى للتغطية على فشله في شهر رمضان غداً ونحذر من مخططات يحيكها في هذه الأيام لإرضاء المستوطنين، كما أن الاحتلال هو من يتحمل المسؤولية الكاملة عن نتائج المساس بالمسجد الأقصى، ودعوات شد الرحال مازالت قائمة ولم تتوقف فهي امتداد منذ عهد النبي محمد صلى الله عليه وسلم”.

وفي سياق متصل وجهت الهيئة الوطنية لدعم وإسناد شعبنا بالداخل المحتل: جماهير شعبنا في جميع أماكن تواجده لاستخدام أدوات الكفاح الشعبي لإفشال مؤامرات الاحتلال بحق المسجد الأقصى.

ونقلت القناة 14 العبرية: “في المنظومة الأمنية الإسرائيلية يأخذون تهديدات الفصائل الفلسطينية على محمل الجد فيما يتعلق بنوايا المستوطنين اقتحام المسجد الأقصى غدًا”.

المصدر: وكالات