الجيش الإسرائيلي يستعد لشن عملية عسكرية واسعة النطاق في قطاع غزة

فلسطين/غزة غزة الحدث الإخبارية – السبت/23/أبريل/2022

أفادت صحيفة “يديعوت أحرونوت” بأن جيش الاحتلال على درجة عالية من الاستعداد لـ عملية عسكرية واسعة النطاق في قطاع غزة، على الرغم من إغلاق معبر بيت حانون “إيرز”.

وأكدت الصحيفة أن ثلاثة صـواريخ اطلقت من قطاع غزة باتجاه الأراضي المحتلة، اثنان منهم سقطا في مستوطنات غلاف غزة، قد أدى إلى إعداد الجيش الإسرائيلي سلسلة من الأهداف الهجومية المحتملة في القطاع، ووضعها تحت موافقة القيادة السياسية في البلاد.

وأشارت الصحيفة العبرية إلى أن القيادة السياسية الإسرائيلية قررت تأجيل القيام بهجوم على قطاع غزة، هذه المرة، والاكتفاء بعقوبات مدنية، باعتبارها بديلاً جيدا، حاليا، تمثلت في إغلاق معبر إيرز، لأول مرة، منذ سماح إسـرائيل لعشرات الآلاف من العمال الفلسطينيين بالعمل داخل إسـرائيل.

فإن إغلاق معبر إيرز، الذي يمر عبره حوالي 10،000 عامل فلسطيني أسبوعيا لإعالة عائلاتهم، ليس رمزياً، كما يزعم المسؤولون على المستوى السياسي، فهذه هي المرة الأولى التي تفرض فيها إسرائيل عقوبات على الإغاثة في الأشهر الأخيرة. وبحسب منسق العمليات الحكومية في الأراضي المحتلة، فسيتم إغلاق المعبر اعتبارا من يوم غد وحتى إعادة تقييم وفحص الوضع الأمني.

ومن المتوقع أن تتضاعف آلاف تصاريح الدخول في المستقبل القريب وقررت الحكومة الحالية تبني أدوات ضغط اقتصادية مدنية ضد حمـاس في قطاع غزة.

وكانت السلطات الإسرائيلية قد قررت في وقت سابق من اليوم السبت، الإبقاء على إغلاق معبر بيت حانون “إيرز” غداً الأحد وحتى إشعار آخر، أمام العمال والتجار، وذلك بعد إطلاق صواريخ من قطاع غزة الليلة الماضية.

المصدر: يديعوت أحرنوت