ارتقاء الشابين محمد حوشية (22 عاما) وفؤاد عابد (25 عاماً) خلال اقتحام قرية كفر دان

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية ارتقاء الشابين محمد حوشية (22 عامًا) وفؤاد عابد (25 عاما) أقتحام قوات الإحتلال الإسرائيلي لقرية كفر دان غرب جنين، فجر اليوم الإثنين، فيما أصيب ثلاثة مواطنين آخرين بينهم شاب بحالة حرجة.

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية ارتقاء الشابين محمد حوشية (22 عامًا) وفؤاد عابد (25 عاما) أقتحام قوات الإحتلال الإسرائيلي لقرية كفر دان غرب جنين، فجر اليوم الإثنين، فيما أصيب ثلاثة مواطنين آخرين بينهم شاب بحالة حرجة.

وكانت قوات كبيرة من جيش الإحتلال الإسرائيلي، ترافقها جرافة عسكرية، قد إقتحمت قرية كفر دان، وحاصرت منزلي ذوي الشهيدين أحمد أيمن إبراهيم عابد، وعبد الرحمن هاني صبحي عابد، تمهيداً لهدمهما، ما أدى لاندلاع مواجهات عنيفة أصيب خلالها ثمانية مواطنين بالرصاص، وأعلن لاحقاً عن إستشهاد إثنين منهما متأثرين بإصابتهما.

كما اعتقلت قوات الاحتلال خلال عملية الإقتحام الشاب ماهر هاني عابد بعد أن داهمت منزله، وهو شقيق الشهيد عبد الرحمن.

الشهيدان أحمد وعبد الرحمن عابد إرتقيا برصاص قوات الاحتلال في الرابع عشر من شهر سبتمبر/ أيلول الماضي (2022) بالقرب من حاجز الجلمة العسكري، شمال جنين.

وفي مدينة جنين، إنطلقت مسيرة حاشدة من أمام مستشفى إبن سينا، حمل المشاركون فيها جثماني الشهيدين عابد وحوشية على الإكتاف، وجابوا شوارع المدينة ومخيمها، مرددين الهتافات المنددة بجرائم الاحتلال الإسرائيلي المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني.

ودعا المواطنون المشاركون في المسيرة أبناء شعبنا إلى تعزيز الوحدة الوطنية باعتبارها السلاح الأقوى لمواجهة الاحتلال، مطالبين بضرورة توفير الحماية الدولية لشعبنا، خاصة في ظل الحكومة الإسرائيلية الجديدة المتطرفة.

وكالات

فريق التحرير
فريق التحرير
المقالات: 2516