إطلاق سراح الناشطة السعودية لجين الهذلول بعد 1000 يوم على احتجازها

إطلاق سراح الناشطة السعودية لجين الهذول بعد 1000 يوم على احتجازها

أعلنت أسرة الناشطة السعودية لجين الهذلول، اليوم الأربعاء، بعد مرور أكثر من 1000 يوم على سجنها لدى الأمن السعودي في 2018.

اعلنت “لينا” شقيقة لجين الهذلول، في حسابها عبر تويتر، أنها “متواجدة في البيت” حاليًا بعد أن “تم الإفراج عن لجين”.  

ونشرت لينا صورة تجمعها مع شقيقتها لجين خلال اتصال عبر الفيديو.

وكتبت الشقيقة الثانية “علياء”: “أحلى يوم بحياتي، لجين بيت أهلي”، في معرض إعرابها عن فرحها بإطلاق سراح “لجين”.

الناشطة لجين، المولودة في 1989، ناشطة سعودية في مجال حقوق المرأة. وفي 2014، ألقي القبض عليها للمرة الأولى لمحاولتها عبور الحدود بين الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية أثناء قيادتها السيارة.

وفي مايو أيار 2018، اُعتقلت لجين الهذلول ضمن حملة اعتقالات لناشطين في المملكة العربية السعودية.