أمام القاضي.. إعترافات مثيرة للمتهم بقتل نيرة طالبة جامعة المنصورة

نقلت صحيفة "الوطن" المصرية إعترافات المتهم بقتل الطالبة نيرة أشرف التي سرد فيها بتفاصيل علاقته مع المغدورة، حيث قال: "من شهر ونص لقيت واحدة بتهددني وقالت لي هجيبلك رجالة يضربوك ويفضحوك، طبعا أنا اتصدمت والمكالمة دي استمرت ساعة وقالت لي كلام ماينفعش أقوله وكمية تهديدات".

نقلت صحيفة “الوطن” المصرية إعترافات المتهم بقتل الطالبة نيرة أشرف التي سرد فيها بتفاصيل علاقته مع المغدورة، حيث قال: “من شهر ونص لقيت واحدة بتهددني وقالت لي هجيبلك رجالة يضربوك ويفضحوك، طبعا أنا اتصدمت والمكالمة دي استمرت ساعة وقالت لي كلام ماينفعش أقوله وكمية تهديدات”.

وتابع المتهم قوله : “أهلي مكانش عاجبهم الموضوع عشان هم ليهم نظرة، ومرضيتش أدخلهم في الموضوع عشان مكانش عاجبهم الموضوع من الأول ولا هي كانت عاجباهم، وفضلت مصدوم فترة، وجيت في يوم قلت أرد لها الشتيمة اللي هي شتمتها وعملت ميل وردت لها كل الشتايم عشان رد اعتباري بعد ما عملت لي بلوك من كل حتة”.

وأردف المتهم محمد عادل: “أنا قعدت فترة مكنتش مصدق إنها هي اللي اتصلت وقالت لي الكلام ده وردت لها كل كلامها، وكانت حاطة في دماغها اني هرجع أطالبها بكل حاجة، وبعتتلي صاحبتها قالتلي لو فتحت بقك وطالبت بحاجة أنا عاملة محضر بكل حاجة وهأذيك وهجبلك ناس لو فتحت بقك وقعدنا نتحايل عليها نقولها مش عايزين حاجة منك ولو على الحاجات اللي كتبتها يعتبر أنت كتبتي زيها فاحنا يعتبر خالصين”.

واستطرد: “هي كانت بتقول لأ، وقعدنا 3 شهور نقولها مش عايزين حاجة ولا هنطالب بحاجة وخلاص كل واحد من طريق، ونتقابل في النيابة، ولحد شهر 3 سنة 2021 قلتلها اللي عايزة تعمليه اعمليه..هي أصغر إخواتها وأنا كنت بكلم أهلها واخواتها عشان يحلوا الموضوع ويساعدونا ننهي الموضوع، فقالولي إحنا مالناش دعوة، وأبوها وأمها عملولي بلوك، وإخواتها قالوا إحنا ناس متجوزة ومالناش دعوة وروح اتكلم معاها في الكلية”.

وأكمل المتهم عادل قوله : “نيرة راحت اتبلت عليا، وقالت ده اتهجم عليا وكان عايز يتعرضلي والأمن جه ومحدش كان مصدقها عشان الأمن عارفني وعارف إني ماليش في الحاجات اللي بتقول عليها دي، وروحنا بعد الامتحان زي تحقيق كدا، وقال لظابط الأمن أنا معرفوش ده بيطاردني واتقدملي وأهلي رفضوه وبيتهجم عليا وبيتعرضلي في كل حتة وماليش علاقة بيه”.

المصدر: “الوطن”

فريق التحرير
فريق التحرير
المقالات: 2387